علماء النفس الأمريكيين يجدون علاقة قوية بين متداولي الصور الإباحية للأطفال في الإنترنت وبين جرائم العدوان الجنسي على الأطفال

دراسة علمية لأطباء نفسيين في أمريكا نشرت في مجلة علمية محكمة تؤكد وجود علاقة قوية بين تداول الصور الإباحية للأطفال في الإنترنت وبين جرائم العدوان الجنسي على الأطفال في عالم الواقع.

وقد أجريت الدراسة على عينة من 155 من المجرمين في السجون الأمريكية.

هدف الدراسة:

“الهدف هو تحديد ما إذا كانت المجموعة الأولى من الجناة (أي متداولي الصور الإباحية للأطفال في الإنترنت) مجرد هواة جمع الصور الإباحية للأطفال قليلي المخاطرة للانخراط في الإقدام العملي على الجرائم الجنسية ضد الأطفال، أو إذا كانوا من مرتكبي الجرائم الجنسية (في عالم الواقع) ممن قد خفيت جرائمهم الجنسية عن الملأ، باستثناء جرائم صور الإنترنت، ولم تكتشف.”

من أبرز نتائج الدراسة:

  • “متداولي [الصور الإباحية للأطفال في الإنترنت] في عينة دراستنا أكثر إحتمالية بشكل ملحوظ لأن يكونوا قد اعتدوا جنسيا على طفل في عالم الواقع.”
  • كما استطردت الدراسة لتكشف ظاهرة تعدد ضحايا المجرم الواحد حيث ذكرت: ” … كما أنها تدل على أن المجرمين الذين قد اعتدوا على الأطفال من المرجح أن يكون قد اعتدى على ضحايا متعددة”

المرجع: مجلة العنف الأسري (Journal of Family Violence)، المجلد 24، الرقم 3، أبريل 2009م

الباحثين: د/مايكل بورك، د/أندري هيرناندز.

من التبعات:

  • ذكر الباحثين بأنهما، بعد الحصول على القبول للنشر من قبل المحكمين عام 2007م، لكنهما تعرضا إثر ذلك إلى حملة مكثفة من قبل المحامي الممثل لمصلحة السجون لمحاولة تخفيف بعض التعبيرات والاستنتاجات قبل النشر.  كما قامت صحيفة “نيو يورك تايمز” بنشر تفاصيل محاولة الإلجام هذه في مقال لها في الصفحة الأولى من عدد 19/7/2007م.
  • وقد أثارت نتائج هذه الدراسة زوبعة في الأوساط العلمية، خصوصا لدى علماء النفس ورجال الأمن، وتم نشر مقال تحليلي حول هذه الدراسة في مجلة “Monitor on Psychology” التابعة لجمعية الأطباء النفسيين الأمريكيين (American Psychological Association).

للمزيد:

http://www.springerlink.com/content/c313832g17rt2850/?p=bd930016f8ca418aa0b0c5af351e8f4d&pi=3

http://www.apa.org/monitor/2009/12/child-abuse.aspx

مشعل

أخيرا، تذكروا:

الآلاف يشهدون صلب “سفاح الأطفال” بحائل

قبل وبعد

http://www.al-madina.com/node/204576

http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20091208/Con20091208319425.htm

http://shms.pressera.com/html/story.php?id=80635

هناك رد واحد على “علماء النفس الأمريكيين يجدون علاقة قوية بين متداولي الصور الإباحية للأطفال في الإنترنت وبين جرائم العدوان الجنسي على الأطفال”

أضف تعليق

*