مسلسل جديد لقناة MTV يثير جدلا واسعا واتهامات بأنه ينشر “إباحية الأطفال”

مسلسل جديد لقناة MTV

يثير جدلا واسعا واتهامات بأنه ينشر “إباحية الأطفال”

 

 

ليس بمستغرب من قناة MTV الموسيقية الفضائية أن تواصل – جيلا بعد جيل – دفع حدود “المقبول اجتماعيا” وانتاج البرامج الصادمة للآباء والمهيجة للأبناء.

وفي هذا السياق فقد أطلقت القناة مؤخرا مسلسل “الجلود” والذي يصور أبطاله المراهقين منغمسين في حياة من المخدرات، والجنس، والعادة السرية، والتعري.

ومن الجدير بالذكر بأن الحلقة الأولى من هذا البرنامج قد حطمت الأرقام القياسية السابقة في أعداد المشاهدين لمسلسل جديد.

 

وقد ولد هذا المسلسل الجديد ردة فعل عنيفة من قبل “مجلس الآباء والتلفاز” الأمريكي والذي وصفه بأنه يمثل على حد قوله: “أخطر برنامج على الإطلاق يتم دسه إلى أطفالكم”

كما استطرد قائلا: “ونحن نحث الآباء في كافة الولايات على الاتصال بمكاتب المدعي العام للتحقيق في برنامج (الجلود) التابع لقناة MTV”

كما علق رئيس الجمعية السيد/ تيم وينترز قائلا: “من المؤسف أن نكون قد بلغنا حدا نضطر معه إلى المطالبة بتحقيق جنائي في إنتاج وتوزيع لبرنامج MTV يصور القاصرين في مشاهد جنسية”

 

وقد ذكر المحللون أن ردة الفعل الأمريكي كان أشد تحفظا لهذا البرنامج من الرد البريطاني حيث أن المجتمع البريطاني – على حد قولهم – أكثر تقبلا من نظيره الأمريكي لمشاهد الإثارة الجنسية.

وقد أثار البرنامج تساؤلات كثيرة، من أمثلتها “هل يعد تصوير ابن السبعة عشر عاما وهو يجري متعريا في الطرقات العامة (إباحية أطفال)؟”

 

 

للمزيد:

http://tunedin.blogs.time.com/2011/01/20/is-mtvs-skins-child-pornography

http://www.nytimes.com/2011/01/20/business/media/20mtv.html?_r=1

 

 

أضف تعليق

*