عصابة “هاكرز” تطيح بأكثر من أربعين موقعا من مواقع ترويج إباحية الأطفال حول العالم.

قامت مجموعة الهاكرز “المجهولون” بإعلان الحرب على مواقع الإنترنت التي تقوم بترويج مشاهد صور العدوان الجنسي على الأطفال وذلك ضمن حلمة أسموها “عملية الشبكة السوداء”.

وقد نجحت هذه المجموعة بالإطاحة بأكثر من أربعين موقعا من المواقع المتخصصة بهذا المجال، من بينها إحدى كبرى المواقع العالمية في نشر وترويج مشاهد الانتهاكات الجنسية في الأطفال، مع نشر بيانات 1589 من روادها على الملأ كدليل على نجاح عملية الاختراق تلك.

وقد جاء في أعلانهم ما يلي:

“عليكم بإزالة كافة المواد التي تصور الانتهاكات الجنسية في الأطفال من خادماتهم. امتنعوا عن تقديم خدمات الاستضافة لأي موقع يتعامل مع تلك المواد.  هذا التصريح ليس موجه إلى شركة Freedom Hosting فحسب، ولكن إلى كافة مرتادي الإنترنت.  لا يهمنا من تكونوا.  لو وجدناكم تستضيفون صور الانتهاكات الجنسية في الأطفال، أو تروجون لها، أو تدعمونها، فستكونوا مستهدفين من قبلنا”.

للمزيد:

http://techland.time.com/2011/10/24/anonymous-takes-down-40-child-pornography-sites

أضف تعليق

*