“النقرة” الإلكترونية التي تودي بصاحبها إلى السجن

9/5/2008

أطلقت الشرطة الفدرالية في الولايات الأمريكية المتحدة (FBI) آلية مبتكرة للقبض على مرتادي مواقع العدوان الجنسي على الأطفال.  تتلخص هذه الآلية في عرض روابط إلكترونية تدّعي بأنها توصل إلى مواقع متخصصة بمشاهد العدوان الجنسي على الأطفال.  وبمجرد “النقر” على تلك الروابط فإنه يتم رصد كافة البيانات الشخصية لذلك المتصفح تمهيدا للقبض عليه ومقاضاته، مع العلم بأن تلك الروابط لا توصل بالفعل إلى أية مواد إباحية حقيقية.  والسبب في ذلك أن القانون الأمريكي يجيز في تلك الحالة ليس فقط مداهمة منزلك وسلب حاسبك الشخصي، ولكنه قد يفضي بك إلى السجن.  ومن المتوقع أن يتم في المستقبل القريب توسيع نطاق هذا العمل ليشمل أيضا الباحثين عن الملكية الفكرية المقرصنة مثل الموسيقى والأفلام.

للمزيد:

http://www.securityfocus.com/columnists/471

أضف تعليق

*